وزير التنمية المحلية: تنفيذ 4119 مشروعا بسوهاج وقنا باستثمارات 16.3 مليار جنيه

وزير التنمية المحلية: تنفيذ 4119 مشروعا بسوهاج وقنا باستثمارات 16.3 مليار جنيه

[ad_1]

استعرض اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، أهم الأنشطة والإنجازات التى تحقق فى إطار برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر الممول جزئيا ًمن البنك الدولى والحكومة المصرية، حيث أشار وزير التنمية المحلية إلى أنه فى ضوء المتابعة المستمرة لمخرجات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر سواء على مستوى التقدم فى مشروعات البنية الأساسية والخدمية والاقتصادية التى يجرى تنفيذها بمحافظات سوهاج وقنا، أو على مستوى موقف تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى بشأن تعميم الاصلاحات الهيكلية فى نظم وممارسات الإدارة المحلية التى طبقها البرنامج بجميع محافظات الصعيد.


 


وعرض وزير التنمية المحلية، عددا من المخرجات التى تحققت خلال الفترة الماضية حيث نجح البرنامج حتى الآن فى ضخ استثمارات كبيرة فى قطاعات البنية الأساسية التى ترتبط باحتياجات ملحة لدى المواطنين ورفع مستوى التغطية بخدمات الصرف الصحى ومياه الشرب ورفع كفاءة الطرق المحلية وتغطية الترع وإنشاء العديد من المنشآت والمرافق الخدمية بمحافظتى سوهاج وقنا، بإجمالى استثمارات 16.3 مليار جنيه و4119 مشروعا “منتهى وجارى”، مشيراً إلى أنه تم إنهاء وتشغيل من قرض برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر عدد 387 مشروعا فى قطاعات البنية الأساسية من إجمالى استثمارات البرنامج ما يقرب من 2 مليار و 867.704 مليون جنيه على قطاعات الصرف الصحى والطرق والنقل، مياه الشرب، الكهرباء والإنارة، تحسين البيئة، التطوير الحضرى، ودعم مشروعات التنمية الاقتصادية المحلية وتطوير ورفع كفاءة الوحدات المحلية ودعم وتطوير المراكز التكنولوجية، ودعم الحملات الميكانيكية ودعم منظومة الخدمات المجتمعية وتطوير المنظومة الصحية، وتشير التقارير إلى أنه استفاد من البرنامج قرابة 5.8 مليون مواطن فى المحافظات المستهدفة.


 


وحول الجهود لتوطين أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلي، قال وزير التنمية المحلية، إنه جارى الانتهاء من إعداد الخطة الاستراتيجية للتنمية المحلية المتكاملة 2030 لمحافظتى سوهاج وقنا، التى تُحدد الرؤية التنموية القطاعية والمكانية والأهداف والسياسات والبرامج والمشروعات والأنشطة والمؤشرات المتعلقة بالتنمية المستدامة، بالتعاون مع جميع الأطراف الفاعلة، بحيث تتبنى هذه الخطة الاستراتيجية مستهدفات التوطين للتنمية المستدامة وتضع الأُطر العملية والمستهدفات متوسطة الأجل وخطط العمل التنفيذية وتكون الإطار المُنظم للتكامل بين المستويين المركزى والمحلى فى الوصول لأهداف التنمية المستدامة.


 


وفيما يخص بناء إدارة محلية فعالة قادرة على الاستجابة لإحتياجات المواطنين من خلال تطوير نظم عمل الإدارة المحلية، أوضح اللواء هشام آمنة أنه تم تطوير برامج التنمية المحلية وتطبيق البرامج المطورة بمحافظتى سوهاج وقناوتم التوافق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية على النسخة النهائية لبرامج التنمية المحلية المطورة ومؤشرات الأداء الخاصة بها، كما أنه جارى التنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية على التطبيق الكامل لبرامج التنمية المحلية المطورة بخطة العام المالى 2024/2025. فى إطار دعم منظومة إدارة الأصول، تم الانتهاء من تطبيق المرحلة الأولى بقطاع الطرق المحلية بمحافظتى سوهاج وقنا لعدد 4 مدن مراكز بكل محافظة بإجمالى 8 مدن مراكز، لافتاً إلى أنه بهدف الارتقاء بالخدمات المحلية وتحسين جودة حياة المواطنين، وفى إطار خطة برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر لتعزيز قدرة المحافظات على التنمية العمرانية وتحسين جودة البيئة الحضرية للمواطنين و دعم التنمية الشاملة، تم اعتماد تعميم الأدلة الارشادية لتخطيط وتصميم وإدارة الخدمات المحلية والمتمثلة فى (الأسواق والسويقات – المواقف)، والتى ستغطى أعمال التخطيط واختيار الموقع بالإضافة الى مبادئ التصميم والمعايير الفنية والاعتبارات الخاصة لهذه المرافق وسيتم تنفيذ هذه المهمة بالتعاون مع الإدارات ذات صلة بالمحافظات وسيقوم البرنامج بإنتاج ارشادات وكتيبات تسهل استخدامها من قبل الادارات المحلية فى عملية التنفيذ والإدارة وذلك تحت رعاية دولة رئيس مجلس الوزراء .


 


وقال وزير التنمية المحلية، إنه بهدف تحقيق التنمية الاقتصادية المحلية، فقد ارتفعت معدلات التنفيذ فى التكتلات الاقتصادية المرحلة الاولى بمحافظتى سوهاج وقنا إلى 50% وهى على النحو التالي: تكتل الفركة 62%، تكتل التلى 50%، تكتل الأثاث 44%، تكتل العسل الاسود 57%. كماتم الإنتهاء من كافة مراحل التخطيط ووضع الخطط للتكتلات الإقتصادية للمرحلة الثانية والبدء فى مراحل تنفيذها فى محافظة قنا وهم: تكتل النباتات الطبية والعطرية، تكتل صناعة الفخار، وفى محافظة سوهاج: تكتل البصل وصناعة النسيج، وفى محافظة أسيوط: تكتل الرمان، وتكتل النباتات الطبية والعطرية، وفى محافظة المنيا: تكتل صناعة العسل الأسود، وتكتل النباتات الطبية والعطرية. وتم مشاركة فى الدورة الرابعة بمعرض تراثنا بمشاركة خمس تكتلات اقتصادية بمحافظتى سوهاج وقنا وهم الفركة- الخزف والفخار- التللى – الاثاث- نسيج أخميم، بإجمالى 55 عارضا بمعرض تراثنا بمجمل مساحة عرض 240 متر مربع وهى مساحة العرض الاكبر بمعرض تراثنا.ومشاركة أعضاء تكتل العسل الأسود كعارضين بمعرض فود افريكا 2022 الذى يعد معرض الأغذية والمشروبات الأول فى افريقيا. كما تم تنظيم زيارات للمعرض لتكتلات الرمان والنباتات الطبية والعطرية بمحافظة أسيوط، الشمر بمحافظة قنا، العسل الأسود والنباتات الطبية والعطرية بمحافظة المنيا وكذلك تكتل البصل بمحافظة سوهاج. وكذلك مشاركة 40 عضو من أعضاء تكتل الاثاث بمحافظة سوهاج فى معرض (Cairo Wood Show)، كما ارتفعت نسب ترفيق المناطق الصناعية ارتفعت من 48% إلى 67% فى منطقة كلاحين قفط، ومن 46% الى 60.4% فى منطقة الهو، ومن 25.4 % الى 33% فى منطقة غرب طهطا، ومن 25.4% الى 37% فى منطقة غرب جرجا.


 


وفيما يخص تعميم ممارسات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر ولضمان استدامة مخرجات البرنامج، أوضح وزير التنمية المحلية أنه تم إنتاج سلسة متكاملة من الأدلة الإرشادية لمنظومة التخطيط المحلى المطورة، والتى تتضمن دليل “برامج ومجالات عمل ومشروعات التنمية المحلية المطورة”، دليل مقدمة لمنظومة التخطيط المحلى المطورة، ودليل إعداد خطة التنمية المحلية المتكاملة للمحافظة، ودليل إعداد خطة التنمية المحلية المتكاملة للمركز)، وذلك تمهيداً لتعميم ممارسات الإدارة المحلية المطورة على مستوى جميع المحافظات.


 


كما تم إعداد دليل عمل ومهام رئيس الوحدة المحلية (المركز-المدينة-الحي) وبهدف تطوير مجموعة من الأدلة الداعمة لصانعى القرار على المستوى المحلى، والتى تسهم فى إرشاد وتوجيه قيادات الإدارة المحلية للإلمام بالقوانين واللوائح والقواعد المنظمة والمرتبطة بعمل الإدارة المحلية وتنفيذها بما يرفع من كفاءة نظم عمل الإدارة المحلية، كما تم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الاولى من تدريب القيادات بالادارة المحلية على مهارات الإدارة والتغيير والإدارة بالنتائج وإعداد استراتيجيات تنمية الموارد داخل المحافظات والتخطيط التشاركى وإدارة بيئة العمل على النحو التالي: تدريب نواب المحافظين بمحافظات الصعيد العشر، تدريب السكرتير العموم بمحافظات الصعيد العشر، تدريب السكرتير العموم المساعدين بمحافظات الصعيد العشر، بالإضافة إلى ذلك، تم تم الانتهاء من 4 برامج تدريبية على النحو التالي: تم تنفيذ عدد (6) دورات تدريبية لعدد (80) من رؤوساء المراكز لمحافظات الصعيد على إدارة التغيير و تنمية الموارد و منظومة التخطيط المحلى و برامج التنمية المحلية. تم تنفيذ عدد (1) دورة تدريبية لعدد (22) من لجنة الاشراف على المراكز التكنولوجية بمحافظات الصعيد على تحسين الخدمات فى اطار التحول الرقمى مؤشرات متابعة ادار المراكز التكنولوجية. تم تنفيذ عدد (1) دورة تدريبية لعدد (24) من إدارة الموارد البشرية و مسئولى التدريب بمحافظات الصعيد على اعداد خطط بناء القدرات التفاعلية و التشاركية .تم تنفيذ عدد (3) دورة تدريبية لعدد (63) من مديرى التخطيط على مستوى الديوان و المراكز بمحافظات الصعيد على منظومة التخطيط المحلى المطورة .


 

وبهدف تعظيم الموارد الذاتية للمحافظات وتنويع مصادر الإيرادات المحلية، أوضح وزير التنمية المحلية أن البرنامج عمل على دعم محافظتى سوهاج وقنا فى تنمية الموارد المحلية وفق خطة عمل وتم تحديد أربعة بنود أساسية وهى المواقف والسويقات ومنافذ البيع الثابتة والمتحركة وأماكن الانتظار والاعلانات والتى تندرج تحت اختصاص الإدارة المحلية، تم اتخاذ عدد من الإجراءات على المستويين المركزى والمحلى بهدف ومأسسة عملية تنمية وتطوير الموارد المالية المحلية بالتنسيق مع وزارة المالية والمحافظتين على رأسها إصدار القرار الوزارى بين وزيرى المالية والتنمية المحلية بتشكيل لجنة مشتركة لتنمية الموارد المحلية.


 


جدير بالذكر، أن الإيرادات المحلية قد تضعافت بالمحافظتين وجارى متابعة عمل اللجان المعنية لمواصلة التقدم فى إيراد الموراد.


 


كما أشار الوزير إلى أنه فى ضوء المتابعة المستمرة لممثلى البنك الدولى والوزارات أعضاء لجنة التسيير لمستجدات ومخرجات البرنامج، فتم عقد بعثة البنك الدولى لدعم تنفيذ البرنامج فى زيارتها لمصر خلال الفترة من 26 سبتمبر إلى 28 اكتوبر 2022، والتى بدورها اشادت بالتقدم الذى تم إحرازه فى معدلات تنفيذ خطة المشروعات المنفذة بمحافظتى سوهاج وقنا، وأن البرنامج يسير بمنهجية وآليات وأطر عمل ساهمت فى تحقيق معدلات تنموية بشكل مرضيفضلاً عن تطبيق خطة تعميم الإصلاحات و الممارسات الجيدة التى كلف بها رئيس الجمهورية.


 


وأشاد ممثلو البنك الدولى إلى التقدم غير المسبوق من البرنامج خلال الفترة السابقة خاصة فى مجالات دعم تنافسية التكتلات الإقتصادية، وتحسين الخدمات وإشراك المواطنين، فى إطار تعزيز التنمية الاقتصادية المحلي، والتقدم الملحوظ فى مجال بناء القدرات والتطوير المؤسسى والذى يسير بصورة جيدة على مستوى المحافظتين بالإضافة إلى تنفيذ المشروعات الخاصة بالبنية التحتية والتى تسير بشكل جيد جداً خلال الفترة الماضية كم أن البرنامج شهد تحقيق تطور ملحوظ على مستوى محور الاعتبارات البيئية و الصحة والسلامة المهنية والاعتبارات الاجتماعية أثناء تنفيذ المشروعات.


 


وفيما يخص المؤشرات المرتبطة بالصرف، اجتاز البرنامج دورات التقييم التى أهلته للحصول على 375.55 مليون دولار مقابل المؤشرات المرتبطة بالصرف، كما انتهى مقيم الأداء المستقل بمراجعة النتائج لمرتبطة بالصرف الخاصة بالاداء السابع بمنحتى التنافسية والأداء بمحافظتى سوهاج وقنا، وبناء على النتائج الأولية له من المتوقع حصول المحافظتين على مستحقات بإجمالى مبلغ 7 مليون و425 دولار، والتى لا تزال تحت المراجعة النهائية للبنك الدولى، وبهدف قياس مدى رضا المواطنين، تم عقد استبيان قياس رضا أصحاب الاعمال والمواطنين عن البرنامج من الانتهاء من الاستبيان الأول لقياس رضا الأعمال عن مكون التنافسية وأصحاب الأعمال ووفق النتائج الاولية لهذا الاستبيان، بلغت نسبة رضا فى محافظة سوهاج 85.2% ومحافظة قنا 84.8%.


 


 

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

close