حصاد مستشفى جامعة أسيوط الجامعي الرئيسي خلال 2020

أشاد الدكتور طارق الجمل ، رئيس جامعة أسيوط  بالإنجازات المتميزة والتفرد الذي حققته مستشفى أسيوط الجامعي ، وكذلك الإضافة المهمة للنظام الطبي بالجامعة خلال عام 2020 ، خاصة بالنظر إلى أن العالم شهد انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19  ويعيش ظروف خاصة.

أعلن مدير المستشفى الرئيسي بالجامعة شهد العام الماضي حصاداً وافراً ، حيث شهد تطوراً هائلاً في مستوى الخدمات الطبية التي تقدمها محافظة أسيوط للمرضى من مختلف التخصصات الطبية ، بالإضافة إلى إمكانات هائلة على أعلى مستوى وإمكانيات علمية وخدمات طبية مؤهلة وهو دافع وقوة مهمة لمواصلة العمل الجاد والسعي لتحقيق نجاح أكبر.

وأوضح الدكتور علاء عطية عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفى الجامعي ، أن المستشفيات الجامعية الكبرى افتتحت بنجاح بعض الأقسام المتميزة في مختلف الأقسام في عام 2020 ، وأهمها افتتاح أقسام جديدة بعد تجديد قسمي الأورام والطب النووي بالإضافة إلى ذلك ، تمت إضافة قسم كاميرا جاما لتشخيص الأورام.

وأضاف عميد كلية الطب أنه بالإضافة إلى قسم معالجة النفايات الجديد وعيادة ما بعد إعادة التأهيل لمرضى كورونا ، وقسم المنتجات المشتقة من البلازما ، فإن افتتاح معمل علم الأمراض ومختبر الأحياء الدقيقة يضم أيضًا قسم الأشعة في قسم الأشعة التشخيصية. تم افتتاح قسم التصوير الشعاعي للثدي ، مما يعني أن المستشفى شاركت في تشخيص وعلاج مرضى وباء كوفيد 19.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

close