رئيس جامعة جنوب الوادي.. يشهد فعاليات اليوم الفلكي الرابع وحاضرا لكسوف الشمس

رئيس جامعة جنوب الوادي.. يشهد فعاليات اليوم الفلكي الرابع وحاضرا لكسوف الشمس
رئيس جامعة جنوب الوادي

شهد يوسف غرباوي رئيس جامعة جنوب الوادي فعاليات اليوم الفلكي الرابع لطلبة جامعة جنوب الوادي ومتابعة للكسوف الجزئي للشمس.

جاء ذلك بحضور الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة الأسبق والدكتور أحمد عكاوي نائب الرئيس للدراسات العليا والبحوث والدكتورة بدوي شحات نائب الرئيس لشؤون التعليم والطلاب والدكتور خالد بن الوليد. عميد كلية العلوم والدكتور جمال عبدالله وكيل كلية العلوم لشئون التعليم والطلاب.

وأكد الأستاذ الدكتور يوسف الغرباوي رئيس الجامعة دعم الجامعة لكل نشاط علمي هادف ولكافة توجهات الدولة في بناء الإنسان ، مؤكدًا سعادته بإقامة هذا الحدث. وأضاف رئيس الجامعة أن العالم بحاجة إلى علماء فيزيائيين ورياضيين ، وتوجه الدولة هو رعاية خريجي وطلاب الرياضيات والفيزياء ، وهو نفس اهتمام ورعاية جامعة جنوب الوادي ، مما يشجع طلاب الكلية. العلوم للانضمام إلى هؤلاء الأشخاص ، على أمل أن يكون قسم فيزياء الغلاف الجوي وعلم الفلك قسمًا متميزًا يتواصل مع طلابه ويهيئهم ويؤهلهم بشكل متميز.

أشاد الدكتور أحمد عكاوي نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث بوجود تخصص في فيزياء الغلاف الجوي وعلم الفلك بكلية العلوم ، متمنياً أن يتم افتتاح قسم خاص بعلم الفلك في المستقبل القريب يهتم بالجميع. هذه الظواهر ودراستها ، مؤكدا أن الجامعة تقدم دعمها الكامل سواء في التعليم أو على مستوى البحث.

وشكر الدكتور خالد بن الوليد عميد كلية العلوم رئيس الجامعة على دعمه الكبير لطلاب هذا القسم وكلية العلوم ، مؤكدًا أن هذه الظاهرة التي يشهدها العالم هي الحدث الأول. شهدها قسم فيزياء الغلاف الجوي وعلم الفلك بكلية العلوم.

وأشارت الدكتورة إيمان فؤاد عضو هيئة التدريس بقسم فيزياء الغلاف الجوي إلى أنه في ضوء نجاح الأيام الفلكية السابقة للجامعة قام طلاب كلية العلوم – قسم الفيزياء – برنامج فيزياء الغلاف الجوي والفلك بتنظيم الأنشطة. اليوم الفلكي الرابع لطلبة جامعة جنوب الوادي لمتابعة ظاهرة الكسوف الجزئي للشمس أمام مبنى رئيس الجامعة ومن قاعة الاجتماعات بمبنى رئيس الجامعة.

وتضمن البرنامج ندوة تعريفية للظاهرة أعدتها الدكتورة إيمان فؤاد السيد ، أوضحت فيها أن الخسوف يتزامن مع نهاية ربيع الأول وعندما يجتمع الشهر الثاني من ربيع الأول. عام 1444 هـ. يحدث الخسوف من بدايته في حوالي الساعة 10:58 صباحًا ككسوف شبه ظل (لا يمكن رؤيته بالعين المجردة). حتى نهايته ككسوف شبه ظل في الساعة 3:02 مساءً ، استغرق الأمر حوالي 4 ساعات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

close